فاعليات

رسالة “أسامة سرايا” من باريس : قمة مصرية ـ فرنسية اليوم تتناول التهدئة ووحدة الصف الفلسطيني وإعادة إعمار غزة

قمة مصرية ـ فرنسية في باريس اليوم تتناول التهدئة ووحدة الصف الفلسطيني وإعادة إعمار غزة مبارك وساركوزي يستعرضان في جلسة مباحثات بالإليزيه تثبيت وقف النار وحماية الحدود وفتح المعابر الرئيس وصل إلي باريس في بداية جولة تشمل إيطاليا وتركيا أبو الغيط‏:‏ جولة مبارك تستهدف حشد المجتمع الدولي خلف القضية الفلسطينية.

باريس ـ من أسامة سرايا‏:‏
 في بداية جولة أوروبية تشمل إيطاليا وتركيا‏,‏ وصل الرئيس حسني مبارك أمس إلي باريس‏,‏ في زيارة لفرنسا تستغرق يومين‏.‏ وتعقد اليوم قمة مصرية ـ فرنسية تتناول تحقيق التهدئة في قطاع غزة‏,‏ ووحدة الصف الفلسطيني‏,‏ وإعادة إعمار القطاع‏.‏ويستعرض الرئيسان حسني مبارك ونيكولا ساركوزي ـ في جلسة مباحثات علي غداء عمل بقصر الإليزيه ـ تثبيت وقف إطلاق النار‏,‏ وحماية الحدود‏,‏ وفتح المعابر‏.‏ كما تركز المباحثات علي إيجاد حلول لأمن المنطقة وإقامة الدولتين الفلسطينية والإسرائيلية‏.‏
أسامة سرايا
وأكد السيد أحمد أبوالغيط وزير الخارجية أن جولة الرئيس الأوروبية تستهدف حشد المجتمع الدولي خلف القضية الفلسطينية‏,‏ وتأييد أوروبا للخطوات التي اتخذتها مصر خلال المرحلة الماضية‏.‏وقال الوزير ـ في تصريحات أمس ـ إن تأثير أوروبا غير خاف علي القرار الاقتصادي الدولي‏,‏ وتدبير الموارد المالية لإعمار قطاع غزة‏,‏ والتأثير في الموقف الأمريكي‏.‏وأضاف أن الاتصالات المصرية تستهدف إدارة الموقف الفلسطيني حتي منتصف أبريل المقبل موعد عقد القمة العربية‏.‏وحول اتفاق التهدئة بين الفلسطينيين والإسرائيليين‏,‏ قال وزير الخارجية‏:‏ إنه سيستمر لمدة ثمانية عشر شهرا‏,‏ ويتضمن تبادل الأسري‏,‏ وإعادة الإعمار‏,‏ والمصالحة الفلسطينية ـ الفلسطينية‏,‏ وإعادة إطلاق عملية السلام من جديد‏.‏وصرح السفير سليمان عواد المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس مبارك سيشرح لقادة الدول الثلاث الوضع في المنطقة‏,‏ والجهود التي بذلتها مصر في إطار المبادرة المصرية لتثبيت وقف اطلاق النار‏,‏ والتهدئة وفتح المعابر ورفع الحصار عن غزة‏.‏

وصرح مسئول بقصر الإليزيه بأن الرئيس ساركوزي يحرص بصفة دائمة علي التشاور مع نظيره المصري حسني مبارك لما لمصر ورئيسها من ثقل‏,‏ ودور مهم في المنطقة‏,‏ مشيرا إلي الجهود المصرية المتميزة المبذولة دائما وبصفة مكثفة فيما يخص القضية الفلسطينية‏,‏ والمصالحة الوطنية الداخلية‏,‏ التي تهدف إلي نبذ العنف‏,‏ والمضي في مسيرة السلام‏,‏ وتأمين المواطنين الفلسطينيين‏.‏

وتأتي زيارة الرئيس مبارك لباريس ومحادثاته مع نظيره الفرنسي‏,‏ في إطار سلسلة من اللقاءات والاتصالات المكثفة بين الرئيسين‏,‏ منذ شن إسرائيل عدوانها علي قطاع غزة في السابع والعشرين من ديسمبر الماضي يذكر أن القمة المصرية ـ الفرنسية اليوم في باريس بين الرئيسين مبارك وساركوزي‏,‏ تأتي عشية توجه الرئيس الفرنسي إلي جولة في منطقة الخليج تشمل البحرين‏,‏ والكويت‏,‏ وسلطنة عمان‏.‏

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى