فاعليات

رسالة “أسامة سرايا” من باريس :مبارك‏ طالب ببدء مفاوضات الحل النهائي بين الفلسطينيين والإسرائيليين

مبارك‏:‏ كفانا مبادرات ولنبدأ مفاوضات الحل النهائي بين الفلسطينيين والإسرائيليين أتوقع نمو وتطور العلاقات مع فرنسا في المستقبل‏ ودعوة مفتوحة لشيراك لزيارة مصر في أي وقت الرئيس عقب مباحثات حميمية مع شيراك استمرت‏90‏ دقيقة‏:‏ القاهرة مهتمة بأزمة لبنان وتبذل جهودا من أجل حلها انفجارات المغرب والجزائر تؤكد مخاطر الإرهاب‏..‏ والخلايا النائمة حقيقة واقعة لا يوجد طرف عربي قادر علي تطبيع العلاقات مع إسرائيل قبل الانسحاب من الأراضي المحتلة.

باريس ـ من أسـامة ســرايا‏:‏

الرئيسان مبارك وشيراك قبل بدء مباحثاتهما الرسمية أمس أسامة سرايا
الرئيسان مبارك وشيراك قبل بدء مباحثاتهما الرسمية أمس

دعا الرئيس حسني مبارك جميع الأطراف إلي العودة لمائدة المفاوضات لحل المشكلات المعلقة بين الفلسطينيين والإسرائيليين‏,‏ وفي مقدمتها حق العودة‏.‏

وشدد الرئيس علي أن المنطقة ليست بحاجة إلي مبادرات جديدة‏,‏ مؤكدا أن مبادرة السلام العربية يصعب إجراء أي تغيير فيها طبقا لقرارات القمة العربية‏.‏

وأشار الرئيس إلي أنه لا يمكن إقامة علاقات طبيعية وإقرار السلام قبل الانسحاب الإسرائيلي من الأراضي المحتلة‏,‏ مؤكدا أنه لا يمكن لطرف عربي أن يقدم علي إقامة علاقات مع إسرائيل والأرض العربية محتلة‏,‏ لأن هذا سيؤدي إلي مشكلات كبيرة‏,‏ ويكون علي حساب الأمن والاستقرار في المنطقة‏.‏

جاء ذلك في تصريحات للرئيس مبارك عقب لقائه ظهر أمس مع الرئيس الفرنسي جاك شيراك في باريس‏.‏

وأوضح الرئيس ـ في رده علي أسئلة الصحفيين بحديقة قصر الإليزيه ـ أن الحوادث الإرهابية الأخيرة في المغرب والجزائر تؤكد استمرار مخاطر الإرهاب في المنطقة والعالم‏,‏ مشيرا إلي وجود خلايا نائمة‏,‏ وما لم تنتبه الدول والشعوب العربية لهذا الخطر‏,‏ فإن الوضع سيكون خطيرا للغاية‏.‏

ودعا الرئيس إلي عدم التعامل باستهانة مع الإرهاب‏,‏ مشيرا إلي أنه قضية معقدة‏,‏ ونحتاج إلي قرار منطقي وسليم لمكافحة هذه الظاهرة‏.‏

وأكد الرئيس أنه تناول الوضع في لبنان خلال مباحثاته مع الرئيس الفرنسي‏.‏ وأوضح أن مصر تبذل جهودا في اتجاهات مختلفة لحل الأزمة هناك‏.‏

وحول مستقبل العلاقات المصرية ـ الفرنسية بعد انتهاء فترة رئاسة جاك شيراك‏,‏ توقع الرئيس نمو وتطور العلاقات بين البلدين خلال الفترة المقبلة‏,‏ واستمرار سياسة فرنسا تجاه قضايا الشرق الأوسط دون تغيير‏,‏ مؤكدا أن العلاقات بين مصر وفرنسا كانت طيبة جدا خلال فترة حكم شيراك‏,‏ ومن قبله في أثناء رئاسة فرانسوا ميتران‏,‏ ورؤساء فرنسا السابقين‏.‏

وأعرب الرئيس عن تقديره للرئيس شيراك‏,‏ مشيرا إلي أن هناك دعوة مفتوحة لشيراك لزيارة مصر في أي وقت يشاء‏.‏

وكانت المباحثات بين الرئيسين مبارك وشيراك قد بدأت صباح أمس في جو حميمي‏,‏ واستغرقت ساعة ونصف الساعة‏,‏ تخللها غداء عمل حضره الوفدان المصري والفرنسي المشاركان في المباحثات‏.‏

وأعلن المتحدث الرسمي للرئاسة الفرنسية أن الرئيس شيراك استمع خلال اللقاء إلي تحليلات الرئيس مبارك لمشكلات المنطقة‏,‏ كما ناقشا نتائج القمة العربية في الرياض‏,‏ والاتصالات الجارية بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس‏,‏ ورئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت‏.‏

وأكد الرئيس شيراك دعم فرنسا الرئيس الفلسطيني‏,‏ وتأييدها استئناف المساعدات للفلسطينيين في أسرع وقت‏.‏

وأضاف أنه كان هناك تطابق كبير في وجهات نظر البلدين تجاه قضيتي لبنان‏,‏ والعراق‏,‏ والتعامل مع أزمة الملف النووي الإيراني‏.‏

وقد التقي الرئيس مبارك في وقت لاحق مع رئيس وزراء فرنسا دومينيك دوفيلبان‏.‏ وصرح السيد أحمد أبوالغيط وزير الخارجية بأن اللقاء ـ الذي دام نصف ساعة ـ تم خلاله بحث العلاقات الثنائية بين البلدين والمستجدات في الشرق الأوسط‏.‏

من جانب آخر‏,‏ أعرب نيكولا ساركوزي مرشح يمين الوسط في الانتخابات الرئاسية الفرنسية التي تبدأ في‏22‏ أبريل الحالي عن تطلعه للقاء الرئيس مبارك اليوم‏.‏

وأكدت فاليري بيكاريس المتحدثة باسم حزب الاتحاد من أجل حركة شعبية ـ الذي يرأسه ساركوزي ـ أهمية دور مصر في معالجة الأخطار والصراعات التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط‏.‏

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى