فاعلياتلقاءات

ندوة فكرية للصحفي ورئيس تحرير الأهرام الأسبق أسامة سرايا بالدقهلية

أكد الدكتور أحمد الشعراوي، محافظ الدقهلية، مساء اليوم ، أن مصر وشعبها الآن يعيش حالة من الوعى والادراك التام بقضايا الوطن، تؤكد الالتفاف حول الهوية المصرية، مشيرا إلى أن المواطن البسيط في القرية المصرية يقوم بدور محوري في الحفاظ على مقدرات الوطن والمساهمة البناءة في رقيه وتقدمه.

جاء ذلك خلال افتتاح الندوة الفكرية السياسية التي نظمتها محافظه الدقهلية بالقاعة الكبرى بديوان عام المحافظة بمناسبة احتفالاتها بالعيد القومي فبراير 2018، حاضر فيها الكاتب الصحفي الكبير أسامه سرايا، ورئيس تحرير جريدة الأهرام الأسبق، بحضور حازم نصر، نائب رئيس تحرير أخبار اليوم، والذى قدم الندوة، المهندس مختار الخولى، وكيل الوزارة السكرتير المساعد، الدكتور سعيد عبد الهادي، عميد طب المنصورة، الدكتورة فرحة الشناوي، رئيس المجلس القومي للمرأة بالدقهلية، لفيف من اعضاء هيئه التدريس بالجامعة، والقيادات التنفيذية أعضاء المجلس التنفيذي بالمحافظة، نواب البرلمان بالدقهلية.

وأكد  الشعراوي، أن كل من يتولى موقع المسئولية الآن وقبل ذلك بسنوات هو في الحقيقة جندي ميدان وجميعهم خدام لمصر، موجهاً الشكر والتقدير والعرفان لجميع محافظي الدقهلية الذين تولوا مسئوليتها على مدار السنوات الماضية بداية من اول محافظ لها “اللواء اسماعيل فريد” حتى المحافظ السابق “المحاسب حسام الدين امام”، مشيرا إلى أن جميعهم قدموا الكثير لهذه المحافظة العريقة وكانت لهم بصمات واضحه وبارزه وأيادي بيضاء على شعب هذه المحافظة.
وأشار محافظ الدقهلية، أن سيدات مصر ودورهم الكبير في تماسك المجتمع وتربية النشء فضلا عن النبوغ في ممارسه العمل العام وتبوئها للعديد من مواقع المسئولية هذا بالإضافة لتضحياتهم وتقديمهم شهداء من الأزواج والأبناء والأخوة سواء في الشرطة أو القوات المسلحة لحماية تراب الوطن.
وأكد سرايا، أن مصر منذ سنوات وعقود مضت تخوض معارك طاحنة من أجل الطاقة والمياه للحفاظ على حقوقها كاملة فيهما باعتبارهما شريان الحياة.

وأضاف رئيس تحرير جريدة الأهرام الأسبق، أنه لابد من إنهاء مرحلة الاعتماد على الحكومة أو الدولة في كل شيء ، ومهم جدا أن تكون هناك قواعد شراكة للمواطنين تحكمها القيم الخلقية من أجل تقدم وطننا العزيز مصر، مشيرا إلى أن هذه الدولة لا يمكن لها أن تقع أبدا لأن شعبها لن يقبل ولا تقبل ذلك مؤسساتها ايضا ان تقع هذه الدولة.
وشدد سرايا، أنه لابد أن يعود الاعلام لدورة الوطني فالإعلام في حقيقته خدمة وليس سلطة لكي نعلو ببلدنا الحبيبة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى